الرئيسية > مقالات يومية > هذا كل ما عليك معرفته عن التين الطازج… الحصّة، السعرات، السكّر…
هذا كل ما عليك معرفته

هذا كل ما عليك معرفته عن التين الطازج… الحصّة، السعرات، السكّر…

– إن الحصة الواحدة من التين الطازج هي حبتين متوسطتَي الحجم وهي تحتوي على 80 سعرة حرارية تقريباً وعلى حوالي 14 غرام من السكر.

– يُعدّ التين من أغنى الفواكه بالألياف إذ تحتوي الحصّة منه على حوالي 3 غرامات من الألياف. فهو مفيد في بعض حالات الإمساك العابر وفي الوقاية من سرطان القولون.

– يحتوي التين على الفيتامين B1، الفيتامين B5 والفيتامينB6 بالإضافة إلى الفيتامين A وعلى نسبة هامّة من المعادن أهمّها الكالسيوم، البوتاسيوم، الحديد، المغنيزيوم، والزنك.

– تناول التين مع قشرته، فالتين عالي بالقيمة الغذائية وغنيّ بمضادات الأكسدة التي تتركّز في مجملها في قشرته.

– يحتوي التين البنفسجي أو الأسود على نسبة من مضادات الأكسدة “الأنثوسيانين” تفوق تلك الموجودة في التين الأخضر.

– كلّما كان التين ناضجاً كلّما كان أغنى بمضادات الأكسدة الفعّالة في حماية الجسم من المواد الضارة، وكلمّا زادت فيه نسبة السكّر والحلاوة.

– قبل تناول التين، قُم بفسخ الحبة لتتأكد من أنها خالية من الديدان، واحرص على إزالة الذيل لإمكانية وجود بعض القطرات الصغيرة البيضاء التي من المُمكن أن يُسبّب تلامسها مع الشفاه أو الفم نوعاً من الحساسية.

– عند شراء التين الطازج، حاول اختيار الحبّات الممتلئة واللينة الملمس، وذات القشرة الخالية من البقع أو التشقّقات.

– يمكن حفظ التين الطازج لمدة 2 أو 3 أيام في البرّاد في وعاء مع غطاء إذ يمكنه أن يمتص روائح الأطعمة القريبة منه.

– يمكن تناول التين مع الأجبان عموماً، كما يمكن إضافته إلى السلطات أو طحنه مع القليل من الماء لاستعماله كبديل للسكر في العديد من وصفات الحلوى.

– أخيراً، على الأشخاص الذين يعانون من داء التهاب الرتوج (diverticular disease) مراجعة طبيبهم المعالج حول إمكانية تناولهم للتين.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد