الرئيسية > مقالات يومية > قرأنا لكم: اكتشاف جين يتحكّم بالشهية ويشجّع على الرياضة

قرأنا لكم: اكتشاف جين يتحكّم بالشهية ويشجّع على الرياضة

اكتشف العلماء أخيرًا طفيليات الأمعاء التي تخبر المخ أن عليه التوقف عن الأكل والبدء في ممارسة الرياضة، وهي الجينات التي يمكن العثور عليها في الديدان وتشبه تلك التي توجد عند البشر، وهي يمكن أن تساعد على كسر حلقة الإفراط في تناول الطعام وقلة ممارسة الرياضة لأسباب ليس أقلها أنه يتسبّب في الشعور بالامتلاء، فضلا عن الحاجة إلى النوم بعد تناول الطعام.

ويدّعي الخبراء أن هذه النتائج قد فتحت القدرة على تطوير عقار يمكن أن يساعد في السيطرة على السمنة عن طريق الحدّ من الشهية، واكتشف باحثون أستراليون ودنماركيون أن الجين يقوم بترميز عامل النسخ الذي يدعى “ETS-5” والذي يسيطر على إشارات المخ إلى الأمعاء، واستخدموا الدودة، أو انواع معينة منها، بسبب البساطة النسبية في مخها.

(…)

وأكّد مؤلف الدراسة البروفيسور روجر بوكوك، من جامعة موناش في ملبورن، أنه عندما تخزّن الأمعاء ما يكفي من الدهون، سوف يتلقى المخ رسالة لوقف الحركة ووضع الدودة إلى النوم على نحو فعال، وأضاف: “عندما تعاني الحيوانات من سوء التغذية أنها تسعى إلى الغذاء من خلال التجوال في بيئتها. وعندما يحصلون على تغذية جيدة يكونوا ليسوا بحاجة للتجول، وعندما يكونون متخمين تماما يدخلون حالة تشبه النوم”.

وأضاف البروفيسور بوكوك، أن الدودة المستديرة والبشر يتقاسمون 80 في المائة من الجينات، فضلا عن ما يقرب من نصف جميع الجينات المعروفة التي تشارك في الأمراض التي تصيب الإنسان، قائلا: “لأن الديدان تشترك في العديد من الجينات مع البشر فإنهم نموذج رائع للبحث واكتساب فهم أفضل للعمليات مثل عملية التمثيل الغذائي فضلا عن الأمراض لدى البشر”.

(…)

وأوضح البروفيسور بوكوك أن اكتشاف “ETS-5” هي المرة الأولى التي يتم فيها تورط الجزيء التنظيمي للجينات من هذا النوع في السيطرة على الأمعاء، المخ، الأكل والنشاط، قائلا: “إن أسرة جينات ETS موجودة في البشر وهي مرتبطة بتنظيم السمنة، والآن بعد أن تعلمنا أن هذه العائلة تتحكم في تناول الطعام من خلال نظام التغذية المرتد إلى المخ، فإن الهدف يتمثل في إيجاد العقار ذو المصداقية لعلاج السمنة”.

المصدر: الحياة

عن دنيز أبو جمره

اضف رد