الرئيسية > مقالات يومية > اللحم المفروم!! خمسة أمور عليك أخذها في الاعتبار…
اللحم المفروم

اللحم المفروم!! خمسة أمور عليك أخذها في الاعتبار…

من المعروف أن اللحم المفروم هو من المنتجات التي نشتريها في العادة لإعداد مجموعة متنوعة من الأطباق اللبنانية وغيرها. ولكن … حذار! إنّ اللحم المفروم هو في العادة أكثر قابلية للفساد من الأصناف الأخرى من اللحوم كما أن استهلاكه وطريقة حفظه تتطلّب احترام واتباع قواعد صارمة. في الواقع، إن عملية “الفرم” تستدعي زيادة مساحة تلامس اللحم مع الهواء المحيط. بالتالي، فإنّ هذا يعني أيضاً تحفيز التكاثر السريع للبكتيريا الضارة الموجودة في اللحوم.

من هنا، وبغية تجنّب مثل تلك المخاطر الصحية، إليكم هذه الخطوات الاحتياطية الخمس اللاتي تضمن سلامة التعامل مع اللحم المفروم وتخزينه وطهيه بشكل ملائم من الناحية الغذائية:
1- أولاً وقبل كل شيء، وكما هو الحال دائماً، ينبغي أن نولي اهتماماً كبيراً لدوام سلسلة التبريد. ينبغي أثناء النقل أن يتم تخزين اللحم المفروم الذي تم شراؤه (دائماً في نهاية زيارتنا إلى السوبر ماركت) في كيس عازل للحرارة يُستخدم لمرّة واحدة، خاصة في الطقس الحار أو عندما تكون المسافة طويلة بين السوبر ماركت (أو الملحمة) والمنزل.
2- بعد الوصول إلى المنزل، ينبغي وضع اللحم المفروم في وعاء منفصل وبعيد عن المنتجات النيئة الأخرى في القسم الأبرد من البرّاد. يجب أيضاً طهي اللحم المفروم فوراً بعد شرائه.
3- إذا كنت ترغب في تناول اللحم المفروم نيئاً (الأمر الذي لا أحبّذ على الإطلاق)، لا بد من استهلاكه مباشرةً بعد عملية “الفرم” ودون تأخير.
4- إذا كنت ترغب في تناول اللحم المفروم مطهياً، ينبغي عندئذٍ طهيه في أسرع وقت بعد الشراء كما يجب استهلاكه خلال يومين كحدّ أقصى بعد طهيه.
5- أخيراً، من المستحسن عدم تخزين اللحم المفروم النيىء في الثلاجة.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد