الرئيسية > مقالات يومية > هل الشاي الأسود أفضل من الشاي الأخضر؟ وأيهما نختار؟

هل الشاي الأسود أفضل من الشاي الأخضر؟ وأيهما نختار؟

في البداية، نذكر أن الشاي الذي نستهلكه، سواء كان أخضر أو أسود، يُستخرج من النبات نفسه. ولكن ما يميّز الشاي الأخضر عن الشاي الأسود هو درجة تخميره أثناء عملية تحضيره كمنتح للاستهلاك. بالتالي، ينبغي أن نعلم أن الشاي الأخضر هو شاي غير خاضع للتخمير وقد تمّ، بكل بساطة، تجفيفه ليس إلّا. من هنا، فإن هذا الشاي يحتفظ تقريباً بكامل محتواه من البوليفينول، أي مضادات الأكسدة الفعّالة التي تلعب دوراً هاماً في مكافحة شيخوخة الجسم. أمّا بالنسبة للشاي الأسود، فهو يخضع أثناء تحضيره إلى عملية تخمير كاملة. كما أنّ الشاي الأسود يحتوي على كمية أقل من البوليفينول بالمقارنة مع الشاي الأخضر. بالتالي، ينبغي أن نلاحظ أنه كلما كانت نسبة تخمير أوراق الشاي أقلّ، كلما كان تناوله مفيد أكثر لنا. من هنا، فإن تفضيل الشاي الأخضر على الشاي الأسود يمكن أن يضمن حصولنا على جرعة أكبر من الصحة.

بالإضافة إلى ذلك، ينبغي أن نعلم أن عملية التخمير تساهم في محافظة الشاي على نكهته المحبّبة: لذلك، فإنه يمكننا حفظ الشاي الأسود لسنوات طويلة دون أن يغيّر ذلك في طعمه الأصلي، في حين ينبغي أن نستهلك الشاي الأخضر (الأفضل لصحتنا) بشكل أسرع ولا يمكننا حفظه لفترة طويلة.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد