الرئيسية > مقالات يومية > آخر خبر: إليكم كيف نتجنّب الإصابة بالزكام!!
إليكم كيف نتجنّب

آخر خبر: إليكم كيف نتجنّب الإصابة بالزكام!!

كشفت دراسة جديدة نُشرت في المجلة الأميركية “Sleep” في أوائل أيلول/سبتمبر الماضي أن خطر الإصابة بالزكام هو 4 أضعاف أكثر لدى الأشخاص الذين لا ينامون بما فيه الكفاية.

وقد أجريت الدراسة على مجموعة من 164 شخصاً وافقوا على التعرّض لفيروس الزكام لأهداف الدراسة. خلال تلك الدراسة، قام الباحثون بتسجيل أنماط نوم هؤلاء الأشخاص وذلك مع الأخذ بالاعتبار عدداً من العوامل الأخرى. وقد تم قياس أنماط النوم لدى هؤلاء الأشخاص خلال الأسبوع الذي سبق الدراسة. أيضاً، وأثناء فترة الدراسة، تم عزل هذه المجموعة في غرف فندق في بيتسبرغ، في شرق الولايات المتحدة، حيث تم تعريضهم لجرعات صغيرة من فيروس الزكام عن طريق الأنف. بعدئذٍ، تم أخذ عيّنات يوميّة منهم لمراقبة نسبة تكاثر الفيروس في جسمهم.

في نهاية الدراسة، تبيّن أن الأشخاص الذين ناموا أقل من ست ساعات في كل ليلة من ذلك الأسبوع كانوا 4.2 مرات أكثر عرضة للإصابة بالزكام من أولئك الذين ناموا سبع ساعات أو أكثر في كل ليلة. من هنا، وجد المسؤول الرئيسي عن الدراسة، أريك براذر، من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، أن قلة النوم كانت العامل الأساسي الأكثر أهمية في هذه الدراسة. كما أضاف أن عمر هؤلاء الأشخاص لم يكن له أي دور هنا، كما مستوى الإجهاد الذي يتعرّضون له أو مستواهم العلمي أو دخلهم المادي، أو حتى كونهم من المدخّنين أو من غير المدخّنين، الخ. وهكذا، فقد تبين أن كمية النوم كانت أهم عامل ينبغي أخذه في الاعتبار لمحاولة تجنّب الإصابة بالزكام.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد