الرئيسية > مقالات يومية > لكل هذه الأسباب، أختار اللبن (الزبادي)…

لكل هذه الأسباب، أختار اللبن (الزبادي)…

لا أنكر يا أصدقائي أن اللبن (أو الزبادي) هو واحد من الأطعمة المفضّلة لدي، سواء في شكله الطبيعي الكامل الدسم أو الخالي من الدسم، كما لا أتردّد في التلذّذ بتذوّقه كل يوم. لذلك، فمن المستحسن للأشخاص القادرين صحياً على تناوله أن يفعلوا ذلك لعدة أسباب أذكر منها التالية…

– إنه يساعد على خسارة الوزن: باعتباره طعام لذيذ ومغذّي وقليل السعرات الحرارية، فإن اللبن (الزبادي) هو واحد من الوجبات الخفيفة (السناك) التي يجب تفضيلها. فالبروتينات التي يحتوي عليها تعطينا شعوراً دائماً بالشبع، وهذا ما يساعدنا على تفادي اللقمشة. حان إذاً الوقت لنقول وداعاً للوزن الزائد.

– إنه يحمي العظام: يُعتبر اللبن (الزبادي) مصدراً ممتازاً للكالسيوم الذي يمتصّه جسمنا بشكل جيد للغاية. بالإضافة إلى ذلك، فإن وجود البروتينات والفوسفور يساعد على تعزيز التوافر البيولوجي للكالسيوم.

– إنه يساعد على تحسين عملية الهضم: تُعتبر البكتيريا اللبنية الموجودة في اللبن مفيدة جداً لصحة الأمعاء فهي تُستخدم لهضم اللاكتوز (سكر الحليب) بشكل أفضل وللتقليل من الالتهابات المعوية.

– إنه يساعد على تفادي السكري من النوع الثاني: في الواقع، لقد أثبتت العديد من الدراسات فعاليّة اللبن (الزبادي) في الوقاية من مرض السكري من النوع الثاني ويعود هذا الأمر إلى محتوى اللبن من الكالسيوم والمغنيسيوم وبعض الأحماض الدهنية. بالتالي، يصبح اللبن من الأطعمة التي يمكن أن تحدّ من ظهور مرض السكري من النوع الثاني.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد