الرئيسية > مقالات يومية > إليكم آخر صيحة للدلالة على النحافة… “تحدّي عظمة الكتف”!

إليكم آخر صيحة للدلالة على النحافة… “تحدّي عظمة الكتف”!

هل سمعتم مؤخراً عمّا يُسمّى “تحدّي عظمة الكتف” (Collarbone Challenge) الذي ذاع صيته بشكل هائل على شبكة الإنترنت في الآونة الأخيرة؟ إنه وسيلة جديدة اعتمدتها مجموعة من الأشخاص لإظهار إلى أي مدى نحافتهم واضحة وجليّة!!! فقد أطلقت إحدى الممثلات الصينيّات خلال شهر حزيران/يونيو الماضي هذه اللعبة-التحدّي لإظهار نحافتها والتباهي بعرضها على الويب. وتستند هذه “اللعبة” على المبدأ التالي: يبدأ شخص ما بوضع أكبر عدد من القطع النقدية في الجوف الواقع بين العنق وعظمة الكتف، ثم “ينشر” صورته هذه على شبكات التواصل الاجتماعي لإظهار مدى النحافة والإثارة التي يتحلّى بها. وهكذا، يعتقد أتباع هذه اللعبة أنه كلما كان الشخص نحيفاً، كلما كان الجوف خلف عظمة الكتف أكثر عمقاً وبالتالي فهو قادر على استيعاب الحد الأقصى من القطع النقدية.

وقد بدأ هذا “التحدي الخطير على الصحة” على شبكة التواصل الاجتماعي الصينية “Weibo” مع الممثلة Lv Jiarong. ومنذ ذلك الحين، صار الأشخاص ينشرون صورهم بهذه الطريقة إمّا ليعرضوا نحافتهم الرائعة وإمّا ليسخروا من هذه الظاهرة التي هي في الواقع خطيرة لأنها تشجع على إنقاص الوزن من دون أي أساس أو منطق علمي، كما تشجّع على ظهور الاضطرابات الغذائية لدى هؤلاء الأشخاص وعلى تعميق العقد النفسية لديهم. أضف إلى ذلك أن السبب الحقيقى لعمق الجوف بين الرقبة وعظمة الكتف ليس دائماً النحافة بل قد يكون أيضاً عائداً إلى مورفولوجية بعض الأشخاص.

على كل حال، لا بد لي أن أتساءل وبصراحة إن كنا سنصل يوماً إلى الشعور بالثقة الحقيقية بالنفس وإلى التوقف عن إبداء رأينا بالأشخاص استناداً إلى شكلهم الخارجي. ففي الواقع، لن ينتج عن هذه البدع سوى زيادة نسبة البدانة في هذا المجتمع حيث الشعور بالخجل من الجسم وكرهه يخلق لدى البعض شعوراً قوياً بالذنب وانعدام الأمان ممّا يدفعهم إلى اللجوء بشكل مفرط نحو تناول الأطعمة بعشوائية.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد