الرئيسية > مقالات يومية > الزومبا، تحرق الكثير من السعرات الحرارية ولكن…!
zumba 1b

الزومبا، تحرق الكثير من السعرات الحرارية ولكن…!

لا بدّ أنه سبق لكم أن سمعتم برقصة الزومبا الشهيرة… أو ربما أنتم حالياً تقومون بممارسة هذه الرقصة التمرينيّة؟؟؟ ولكن ما هي هذه الرياضة بالتحديد وما هي حدود هذه الموضة التي أشعلت نوادينا الرياضيّة في لبنان كما في أوروبا والولايات المتحدة، وخاصة مع اقتراب فصل الصيف وموسم السباحة ؟ وماذا يخبئ لنا هذا التمرين البدني الممزوج بخطوات من الرقص اللاتيني والذي يجعلنا نحرق حوالي 500 سعرة حرارية في الساعة؟

إنّ الكولومبي بيتو بيريز هو الذي ابتكر رقصة الزومبا منذ 10 سنوات تقريباً عندما وصل إلى إحدى حصص التمرين البدني ليكتشف أنه نسي إحضار شريط الكاسيت الموسيقي الذي يرافق التمارين فقرّر التعويض عن ذلك بتشغيل عدد متسلسل من القطع الموسيقية المختلفة مثل السالسا والريغي وغيرها. النتيجة: رقصة الزومبا الشهيرة.

من فوائد رقصة الزومبا، نذكر لكم ما يلي:
– إنها تساعد في تنشيط عضلات البطن والعضلات الإليوية وبالتالي تساهم في تليين الجسم بأكمله.
– إنها تساعد في تعزيز توازن الجسم.
– إنها تسهّل استعادة الجسم للياقته ورشاقته.
– إنها تعزّز الراحة النفسية وتُبعد الشعور بالتوتر.

في المقابل، من المستحسن إعارة الانتباه إلى ما يلي:
– قبل الانضمام إلى هذه الموجة العالمية، لا بدّ من مراجعة الطبيب المختص الذي هو وحده مخوّل تحليل وضعكم الصحي العام والسماح لكم أو منعكم من ممارسة هذه الرقصة (الرياضة) أو تحديد مدّة التمرين الرياضي المسموح به لكم وذلك استناداً إلى عمركم وحالتكم الصحية العامة.
– ينبغي أيضاً استشارة المدرّب الخاص بكم، بعد استشارة الطبيب، من أجل تأكيد مدة وكثافة التمرين.
– ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في المفاصل وآلام الظهر أن يكونوا حذرين عند ممارسة هذه الرقصة.
– يمكن للإفراط في ممارسة رقصة الزومبا أن يسبّب آلاماً في العضلات. لذلك، ينبغي أن تبدأوا بعملية إحماء جيدة وأن تتفادوا التمادي في الرقصة بشكل يفوق قدراتكم الجسدية.

أخيرا، لا تنسوا ارتداء أحذية خفيفة الوزن مزوّدة بنعل مانع للانزلاق، بالإضافة إلى ملابس مريحة ومناسبة. كما لا تنسوا شرب الماء كلما أمكن لكم ذلك.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد