الرئيسية > مقالات يومية > الحمية الخالية من الغلوتين (2/1)
الحمية الخالية من الغلوتين (1/2)

الحمية الخالية من الغلوتين (2/1)

من الملاحظ في الآونة الأخيرة أن المزيد والمزيد من الناس يتحدثون عن الحمية الخالية من الغلوتين والتي أصبحت “الموضة” المتّبعة لخسارة بعض الكيلوغرامات، وخاصة في أميركا. شخصياً، أنا لا أشجع هذه الموضة، كما أنني أوصي دائماً باستشارة الطبيب المختص قبل البدء بهذه الحمية.

كما وعدتكم قبل أيام قليلة (راجعوا مقال 26 تشرين الأول أدناه)، وقبل أن أبدأ بعرض البعض من الأطعمة المسموحة (وليس كلها) للأشخاص الذين يعانون من الداء الزلاقي (celiac disease)، أود أن أوضح بعض النقاط الهامة جداً: (1) قبل البدء في اتباع الحمية الخالية من الغلوتين، من الواجب والضروري إجراء التشخيص الدقيق الذي يقوم به طبيب أخصائي؛ (2) ينبغي أن نكون على علم بأن الغلوتين يمكن أن يكون موجوداً في الأطعمة أو المستحضرات وبشكل خفي؛ (3) لقد تبيّن أن الخطر الناتج عن آثار الغلوتين  يظل موجوداً في بعض التحضيرات التي نعتقد أنها لا تحتوي على تلك الآثار (يمكن أن يحدث التلوث في المصنع أثناء التعبئة في العبوات أو الأكياس)؛ (4) ينبغي علينا التأكد من أن الأدوية التي نستخدمها لا تحتوي على الغلوتين، (5) في حال وجود أي شك حول تركيبة أي منتج، من الأفضل ألا نستهلكه إطلاقاً.

دعونا الآن نبدأ بعرض قائمة من أهم الأطعمة والمنتجات المسموح بها. تحذير: إنّ هذه القائمة هي إرشادية فقط وليست شاملة. ينبغي دائما استشارة الطبيب للحصول على أفضل المعلومات الشخصية.

إنّ المنتجات والأطعمة الرئيسية المسموح بها هي التالية:

– اللحوم والدجاج

– الأسماك والقشريات والرخويات في شكلها الطبيعي، وبيض الأسماك

– البيض

– الحليب

– اللبن الطبيعي العادي

– الأجبان البيضاء و”البيتي-سويس” في شكلها الطبيعي

– الحبوب والدقيق: الذرة، الأرز، الحنطة السوداء، الكينوا، السمسم وجميع مشتقاتها (على شكل نشاء،، طحين أو نشاء الذرة)

– البطاطا ونشاء البطاطا

– الخضار والبقوليات، سواء كانت طازجة أو مثلجة في شكلها الطبيعي، والمعلبة في شكلها الطبيعي

– الفاكهة الطازجة والمثلجة في شكلها الطبيعي

– المشهّيات: لحم الخنزير المطبوخ أو النيئ، لحم الخنزير المقدّد، المدخن أو لا

– الدهنيات: الزبدة والزيت والقشدة الطازجة

– المنتجات السكرية: سكر الشمندر، قصب السكر، سكر الفواكه، العسل، والجيلي

– المشروبات: كلها مسموحة (باستثناء البيرة والمشروبات المخلوطة). القهوة في شكلها طبيعي، القهوة المجففة، الشاي، عصير الفواكه، المشروبات الغازية

– التوابل: الأعشاب، حبوب الفلفل، المخللات، الملح

غداً، سوف نناقش سريعاً قائمة الأطعمة والمنتجات الرئيسية التي ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من الداء الزلاقي تفاديها. في هذه الأثناء، أتمنى لكم قراءة ممتعة.

عن دنيز أبو جمره

اضف رد