الرئيسية > مقالات يومية (صفحة 60)

مقالات يومية

10 نصائح لخفض مستوى الكوليسترول بشكل طبيعي…

1- ينبغي أن لا نستهلك أكثر من قطعتين من اللحوم الحمراء في الأسبوع (بعد إزالة كل الدهون الظاهرة). كما ينبغي أن لا يتجاوز قياس القطعة المطهية حجم راحة اليد دون الأصابع. 2- ينبغي تفضيل صدور الدجاج ولحم الحبش (بعد إزالة الجلد وكل الدهون الظاهرة). 3- يمكننا أكل السمك مرتين أو 3 مرات في الأسبوع (خصوصاً السلمون والماكريل والسردين والتونة والترويت) ...

أكمل القراءة »

إن النوم الكافي ليلاً، يؤدي إلى تناول كمية أقل من الطعام نهاراً!

نعم، هذه حقيقة!!! لقد تم تأكيد هذه النظرية من خلال العديد من الدراسات والأبحاث التي قام بإجرائها عدة علماء أميركيون أثبتوا دور قلة النوم في زيادة الوزن. فقد أظهر هؤلاء الباحثون أن الحصول على ليلة هنيئة من النوم من شأنه أن يقلّل من الاستعداد الجيني لزيادة الوزن. نعم، أصدقائي، كلما كان عدد ساعات نومكم غير كاف ليلاً، كلما ساهمت جيناتكم ...

أكمل القراءة »

المكمّلات الغذائية من الفيتامينات!!! هل هي صديقة أو عدوة لصحتنا؟

وماذا عن الفيتامين E؟!! إنّ الفيتامين E هو من صنف الفيتامينات القابل للذوبان في الدهون وهي تحمل الاسم العلمي “توكوفيرول”. وبما أن جسمنا غير قادر على إنتاجها، يجب إذاً أن نوفرها من خلال تناولنا لمجموعة متنوّعة من الأطعمة. إن أهم مصادر الفيتامين E هي، بصورة خاصة، الزيوت (خصوصاً، زيت دوّار الشمس) والسمن المُنتج من الزيوت، والفواكه الزيتية المجفّفة (اللوز والبندق والجوز ...

أكمل القراءة »

مضادات الأكسدة… صحة وحيوية!

ما هي فوائد هذه الجزيئات السحرية؟! ما هي تلك المضادات للأكسدة التي لا يمر يوماً دون أن تلقى المديح من الكثيرين؟ في الواقع، إنها مجموعة من الجزيئات التي تساعد على الوقاية من أكسدة بعض المواد الكيميائية في جسمنا، وتمنع انتشار الجذور الحرة التي يمكنها أن تتلف خلايا الجسم خاصة في حال وجودها بشكل مفرط. توجد مضادات الأكسدة الرائعة تلك وبصورة ...

أكمل القراءة »

ما الذي يعطي الزيتون لونه الأسود أو الأخضر؟

وما الفارق بين هذين الصنفين؟ في البداية، دعونا نقول إن الزيتون مصدر جيد للأحماض الأمينيّة الأساسية، ولمضادات الأكسدة وللفيتامينات والمعادن (الكالسيوم والحديد والبوتاسيوم). أيضاً، فإنّ الدهون الموجودة في الزيتون، الأخضر أو الأسود، تأتي في الأساس من الأحماض الدهنية الأحادية الغير المشبعة التي من شأن استهلاكها أن يلعب دوراً مفيداً في حماية القلب والشرايين (مع التأكيد دائماً على استهلاكنا المعتدل للزيتون). ...

أكمل القراءة »

ما هي الطرق الموصى بها لتذويب اللحوم والدواجن والأسماك؟

أولا، من الضروري أن نعرف أنه لا ينبغي أبداً تذويب اللحوم والدواجن والأسماك على درجة حرارة الغرفة، بالقرب من مصدر للحرارة أو تحت أشعة الشمس. إنّ هذه الطريقة من شأنها أن تعزز نمو البكتيريا التي سوف تتكاثر بسرعة وتعرّضنا لخطر التسمم الغذائي. من ناحية أخرى، من المُعتمد عالمياً استخدام 4 أساليب لتذويب هذه الأطعمة قبل الشروع بطهيها. 1 – التذويب ...

أكمل القراءة »

البيض والسالمونيلا… كيف نحمي أنفسنا وعائلتنا؟!

وسط كل هذه الضجة حول الأمن الغذائي التي نعيشها خلال الفترة الأخيرة، وبغية إعطائكم المزيد من المعلومات العلمية حول كيفية التعامل مع إحدى المواد الأساسية التي نستخدمها في مطبخنا، اسمحوا لي أن أسلط الضوء اليوم على البيض وعلى ما نحتاج لمعرفته عن هذا الصنف من الطعام. 1 – ينبغي فقط شراء البيض المعروض في حاويات مغلقة وتحمل مدة صلاحية واضحة. لا ...

أكمل القراءة »

الأغذية المعلّبة والمواد المُضافة… ماذا عنهما؟

1 – هل صحيح أن الخضار المعلبة تشكل خطراً على صحتنا؟ أولا، أنا من أولئك الذين يفضّلون استهلاك الخضار بشكل عام. أمّا في حال لم تتمكنوا من إيجاد الصنف الذي تبحثون عنه سوى في المعلّبات، فإنني أقترح عليكم غسل تلك الخضار المعلّبة جيداً قبل استهلاكها. وعلاوة على ذلك، وعلى قدر الإمكان، فإنني أوصي بشراء الخضار الموضّبة في أوعية زجاجية أو ...

أكمل القراءة »

الأوعية والعلب البلاستيكية ومخاطرها على صحتنا… ما حقيقة هذا الأمر؟

لقد سبق للكثيرين منا أن ناقشوا مشكلة المخاطر المترتبة عن استخدامنا لمثل تلك الأوعية والعلب البلاستيكية. ولكن، هل ثبت فعلاً أنّ استخدامها يُعتبر خطراً حقيقياً على صحتنا؟ في الواقع، تأتينا إحدى الإجابات على هذا السؤال من الوكالة الوطنية الفرنسية لسلامة الأغذية التي تشير إلى أن عملية تسخين الطعام في الميكروويف والموضّب في أوعية أو علب بلاستيكية قد يعرّضنا لمادة ثنائي ...

أكمل القراءة »